رئيس جهاز «إم آي-6» البريطاني يوجه تحذيرًا لروسيا

رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية البريطانية أليكس يونغر. (فرانس برس)

حذر رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية البريطانية «إم آي-6»، روسيا من مغبة الاستخفاف بقدرات بريطانيا وتصميمها على كشف أي سلوك خبيث، وذلك قبيل خطاب نادر.

وسيستخدم أليكس يونغر، رئيس الوكالة المعروف باسم «سي»، مناسبة إلقاء الخطاب للتركيز على خصوم يعتبرون أنفسهم «في مواجهة دائمة» مع بريطانيا، حسب وكالة «فرانس برس».

وسيقول إن أولئك الخصوم يستغلون «الخط الضبابي» بين العالمين الافتراضي والمادي للتحقيق في دفاعات بريطانيا ومؤسساتها بطريقة تكاد تصل إلى حرب تقليدية.

وفي مقتطفات نشرتها وزارة الخارجية، اليوم الإثنين، قبيل خطابه حض «روسيا أو أي دولة أخرى عازمة على تخريب طريقة حياتنا من مغبة الاستخفاف بعزمنا وقدراتنا، أو (عزم وقدرات) حلفائنا».

وسيلفت إلى رد لندن وحلفائها على الهجوم الكيميائي في سالزبري في مارس، الذي اتُهمت موسكو بالوقوف وراءه.

وتم طرد دبلوماسيين روس في عدد من الدول، فيما كشفت بريطانيا ملفًا لتفاصيل قيام جاسوسين روسيين بتنفيذ الهجوم يتضمن صورًا مسجلة على كاميرات مراقبة.

ويقول يونغر في المقتطفات إن «حقبة الثورة الصناعية الرابعة تتطلب تجسسًا من الجيل الرابع: دمج خبراتنا البشرية التقليدية مع الابتكار المتسارع وشراكات جديدة وعقلية تقوم بتحريك التنوع وتمكين الشباب».

والخطاب الذي سيلقيه أمام طلاب في جامعة سانت أندروز في أسكتلندا، التي كان يرتادها، هو ثاني خطاب علني له في أربع سنوات منذ توليه مهامه على رأس الجهاز.

المزيد من بوابة الوسط