النيابة التركية «تقلب الأوراق» في قضية خاشقجي..الصحفي السعودي قتل وفق «خطة معدة مسبقاً»

صورة مركبة لخاشقجي ولقطات من المجموعة المتهمة بقتله. (الأناضول)

أعلنت النيابة التركية في إسطنبول، اليوم الأربعاء، أن الصحفي السعودي «جمال خاشقجي قتل خنقا فور دخوله مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول وفقا لخطة كانت معدة مسبقا».

وأضافت النيابة أنه تم تقطيع جثة خاشقجي بعد مقتله والتخلص منها، بحسب وكتالة الأنباء التركية «الأناضول».

وأكدت النيابة في بيان لها أنها لم تتوصل إلى نتائج ملموسة من اللقاءات مع المدعي العام السعودي، رغم كل جهودهم المتسمة بالنوايا الحسنة لإظهار الحقيقة بشأن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده.

إردوغان: النائب العام التركي سأل نظيره السعودي عمن أرسل قتلة خاشقجي

وأشار بيان النيابة أن النائب العام في إسطنبول تلقى دعوة لزيارة السعودية في إطار قضية خاشقجي. وأضاف البيان: أبلغنا المدعي العام السعودي بعدم صدور أي تصريح من قبل الجانب السعودي حول وجود متعاون محلي في القضية.

النائب العام السعودي يبحث قضية خاشقجي مع المخابرات التركية

وشددت النيابة العامة بإسطنبول على أنه تم مجددا المطالبة بتسليم المشتبه بهم الذين أعتقلوا في المملكة العربية السعودية. وتابعت قائلة : وجهنا أسئلة إلى الجانب السعودي عن «المتعاون المحلي الذي تسلم جثة خاشقجي».