تفكيك قنبلة في ألمانيا بعد إجلاء 18 ألف شخص من منازلهم

قنبلة من الحرب العالمية الثانية. (أرشيفية: الوسط)

فكك فريق خبراء ألماني، الأحد، قنبلة غير منفجرة عائدة للحرب العالمية الثانية بعدما أجلي 18 ألفًا و500 شخص من منازلهم في مدينة لودفيغشافن في غرب ألمانيا.

ويُعتقد أن هذه القنبلة الجوية البالغة زنتها نصف طن هي من مخلفات غارات جوية للقوات الأميركية. وهي اكتشفت خلال أعمال بناء في وقت سابق هذا الأسبوع، وفق «فرانس برس».

وكتبت بلدية مدينة لودفيغشافن عبر حسابها على «تويتر»، «خبر سار: القنبلة فككت. يمكن للسكان العودة لمنازلهم». كذلك نشرت البلدية صورة للقنبلة الصدئة بعيد نبشها وقبيل سحبها من المنطقة. وأمرت سلطات المدينة جميع الأشخاص المقيمين في محيط ألف متر من موقع اكتشاف القنبلة بإخلاء منازلهم اعتبارًا من الساعة الثامنة صباحًا (السادسة صباحًا) كتدبير احترازي قبيل عملية التفكيك.

وأمضى فريق خبراء تفكيك الألغام أكثر من ساعة لإنجاز المهمة الدقيقة قبل إعطاء الإذن بعودة السكان للموقع بعيد الساعة الثانية بعد الظهر. وبعد أكثر من سبعة عقود على انتهاء الحرب العالمية الثانية وقرن على الحرب العالمية الأولى، لا يزال يعثر باستمرار في مناطق مختلفة من ألمانيا على مخلفات غير منفجرة خصوصًا في ورش بناء.

المزيد من بوابة الوسط