ترامب ينتقد رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بسبب زيادة معدلات الفائدة

دونالد ترامب في واشنطن في 20 اغسطس 2018. (فرانس برس)

انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول، الذي عينه قبل أشهر في هذا المنصب، واتهمه بأنه يعقد عمله عبر زيادة معدلات الفائدة.

وكرر ترامب هذه الانتقادات الإثنين في مقابلة مع وكالة «رويترز» رفض خلالها تأكيد تأييده استقلالية المؤسسة التي تقوم بمهام البنك المركزي، وهو موقف يمكن أن يثير قلق أسواق المال. وقال: «لست سعيدًا جدًا بزيادة معدلات الفائدة، لا لست سعيدًا بذلك»، وفقًا لـ«فرانس برس».

وردًا على سؤال عما إذا كان يؤيد استقلالية الاحتياطي الفيدرالي، صرح ترامب: «أؤمن باحتياطي فيدرالي يفعل ما هو مناسب للبلاد».

وكان الاحتياطي الفيدرالي رفع مع تحسن الاقتصاد الأميركي معدلات الفائدة سبع مرات منذ ديسمبر 2015، بينها مرتان هذه السنة في عهد رئيسه الحالي جيروم باول. ويتوقع أن يرفع المعدلات مجددًا مرتين في 2018.

بدوره أكد باول في مقابلة إذاعية في منتصف يوليو أنه ليس مهتمًا بالضغط الذي يمارس عليه لتغيير سياسته. وقال: «لا نولي الاعتبارات السياسية أي اهتمام». وأضاف: «لم يقل لي أحد في الإدارة شيئًا يمكن أن يثير قلقي في هذا الشأن».

يذكر أن ترامب عين في فبراير الماضي جيروم باول على رأس الاحتياطي الفيدرالي بعدما رفض أن يبقي لولاية ثانية جانيت يلين التي انتقدته خلال حملته لانتخابات 2016. واتهمها بالإبقاء على معدلات فائدة منخفضة لدعم معارضيه.

المزيد من بوابة الوسط