صهر ملك إسبانيا يسلم نفسه لتنفيذ عقوبة السجن

إيناكي أوردانجارين صهر ملك إسبانيا بصورة. (رويترز)

قال ناطق باسم نظام السجون الإسباني إن صهر الملك فيليبي سلم نفسه للسلطات الإثنين لتنفيذ عقوبة السجن خمس سنوات وعشرة أشهر بعد إدانته باتهامات من بينها الاحتيال الضريبي والاختلاس.

وسلم إيناكي أوردانجارين نفسه في سجن بريبا في آبيلا حوالي الساعة الثامنة صباحًا بالتوقيت المحلي (السادسة بتوقيت جرينتش). وكانت محكمة أمهلته الثلاثاء الماضي خمسة أيام لتسليم نفسه لسجن من اختياره، بحسب «فرانس برس».

وذكرت صحيفة الباييس أن السجن، المكون من 162 زنزانة وغالبية النزلاء من النساء، به منطقة منفصلة صغيرة للرجال وتم اختياره لقربه من مدريد لتيسير زيارات زوجته الأميرة كريستينا أخت الملك فيليبي. وأدين أوردانجارين في فبراير شباط من العام الماضي باستغلال صلاته الملكية في الفوز بعقود تنظيم فعاليات من خلال مؤسسته غير الربحية (نوس). وطلب ثمنًا أعلى نظير تنظيم هذه الفعاليات وأخفى عائدات بملايين اليورو بالخارج.

وتم تبرئة الأميرة كريستينا، التي تعيش في جنيف مع أطفالها الأربعة، من تهمة الاشتراك في التهرب الضريبي بعد محاكمة استمرت عامًا وشملت 18 متهمًا في التحقيق في المؤسسة التي يديرها زوجها. وكريستينا هي أول فرد من الأسرة الإسبانية المالكة يمثل أمام القضاء. وتبين أن بعضًا من أموال المؤسسة الخيرية جرى تحويلها إلى شركة خاصة واستخدمت في سداد تكاليف إجازات وأثاث منزلي وتذاكر مسرح للأسرة. ويحق لأوردانجارين الطعن على حكم المحكمة العليا أمام المحكمة الدستورية.

كلمات مفتاحية