زعيم الجمهوريين فى الكونغرس: لا يجدر بترامب العفو عن نفسه

اعتبر زعيم الجمهوريين في الكونغرس الأميركي بول راين، أمس الأربعاء، أنه لا يجدر بالرئيس دونالد ترامب أن يطبِّق سلطة منح العفو الرئاسي على نفسه لأن لا أحد في الولايات المتحدة «فوق القانون»، مناقضًا بذلك وجهة نظر ترامب القائلة إن صلاحية الرئيس في العفو عن نفسه «حق مطلق» له.

وردًّا على أسئلة حول هذه القضية خلال مؤتمر صحفي، أقرّ رئيس مجلس النواب بأنه لا يملك «الجواب التقني» على هذا الجدل القانوني، مضيفًا: «بالطبع، الجواب هو أنه لا يجدر به القيام بذلك، وأن لا أحد فوق القانون».

وبذلك ينضم راين إلى الأصوات التي ارتفعت محذرة أو منددة، بعدما أعلن ترامب الاثنين أن لديه «الحق المطلق» في العفو عن نفسه عند الاقتضاء، وذلك في تغريدة حمل فيها على التحقيق حول التدخل الروسي في حملته الانتخابية خلال الانتخابات الرئاسية العام 2016.

ويصعّد الرئيس الأميركي منذ أشهر هجماته على التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي «إف بي آي»، الذي يحظى بالاحترام بين الديمقراطيين والجمهوريين على حد سواء.

وكتب ترامب على تويتر: «كما أكد العديد من خبراء القانون، لدي الحق المطلق في العفو عن نفسي، لكن لماذا أقوم بذلك إذا لم أرتكب أي خطأ؟».

والتحقيق الذي يشمل تواطؤًا محتملاً بين فريق دونالد ترامب وموسكو واحتمال «عرقلة سير القضاء» من قبل الرئيس الأميركي بمثابة سيف مصلت على ولايته الرئاسية.