فيديو سري لـ«دموع كيم» يكشف سر بكاء زعيم كوريا الشمالية

بكاء زعيم كوريا الشمالية خلال وفاة والده. (أرشيفية: الإنترنت)

تحدث تقرير صحفي ياباني عن انتشار لقطات فيديو «سرية» للزعيم الكوري الشمالي كيم كونغ أون، وهو يبكي أثناء استعراض الأوضاع الاقتصادية في بلاده.

ونقلت جريدة «أساهي شيمبون» الحكومية اليابانية، أحد الموظفين السابقين في حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية، قوله: إن الفيديو يوضح الدموع في عيون كيم، حزنًا على بطء وتيرة النمو في الاقتصاد الكوري الشمالي، بحسب «سكاي نيوز». وحسب مواطن كوري شمالي فرَّ إلى كوريا الجنوبية، فإن الفيديو، وهو من فيلم وثائقي، انتشر على نطاق ضيق في أبريل، وشاهده أعضاء كبار في الحزب الحاكم ومسؤولون في حكومة بيونغ يانغ.

وقال المصدر إن الفيديو يصاحبه صوت معلق يقول إن كيم «يبكي لأنه لم يستطع تحسين الاقتصاد في كوريا الشمالية». وتكهنت تقارير صحفية غربية بأن الفيديو يشير إلى رغبة كيم في تغيير السياسة الخارجية لبلاده، التي أدت إلى فرض عقوبات اقتصادية خانقة أثرت سلبًا على كوريا الشمالية.

وحسب المواطن المنشق، فإن الفيديو «رسالة إلى مسؤولي الحزب مفادها بأنهم ليس لديهم خيار سوى طاعة الزعيم» في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها كوريا الشمالية، كما أنه يمهد لـ«تغييرات وشيكة» بعد القمة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وفي كوريا الشمالية، يشبه كيم بالإله وتحيط به هالة أسطورية من التبجيل، ويعتقد أن ظهوره باكيًا بسبب عجزه عن تحسين الاقتصاد قد يسبب صدمة كبيرة للسكان. لكن ذلك قد يكون مفهومًا مع بوادر الانفتاح التي تصدر عن بيونغ يانغ خلال الأسابيع الماضية، التي قد تتكلل بقمة تاريخية بين كيم وترامب في 12 يونيو المقبل، لبحث الملف النووي الكوري الشمالي.