ممثلو اليابان والأردن وفلسطين إسرائيل يبحثون «ممر السلام والازدهار»

وزير التخطيط الاردني عماد فاخوري مرحبا بوزير الخارجية الياباني تارو كونو في البحر الميت، 29 أبريل 2018. (فرانس برس)

اجتمع ممثلو الأردن وإسرائيل والفلسطينيين برعاية اليابان الأحد على شاطئ البحر الميت في الجانب الأردني لبحث مشروع «ممر السلام والازدهار».

ويهدف المشروع الذي أطلق العام 2007 إلى المساهمة في تحقيق السلام وتوفير مئات فرص العمل للفلسطينيين وتسهيل تصدير المنتجات الزراعية والصناعية عبر ممر خاص إلى الأردن ومنه إلى العالم، بحسب «فرانس برس».

وعقدت الوحدة الاستشارية رباعية الأطراف والتي تضم الأردن وإسرائيل والفلسطينيين واليابان اجتماعاً على المستوى الوزاري لبحث تطورات المشروع،.

ومثل إسرائيل وزير الاقتصاد والصناعة إيلي كوهين والاردن وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري والفلسطينيين وزير الخارجية رياض المالكي، فيما مثل اليابان وزير خارجيتها تارو كونو.

وقال وزير الخارجية الياباني خلال مؤتمر صحافي عقده عقب الاجتماع «نحن نشهد نتائج ملموسة، جهودنا المشتركة اخيرا بدأت تؤتي ثمارها».

وأشار إلى ان المشروع «شهد انشاء 12 شركة فلسطينية تعمل ضمن منطقة اريحا الصناعية الزراعية، وفرت فرص عمل لمئات الفلسطينيين».

وأكد أن «ممر السلام والازدهار مشروع حيوي لتنمية الاقتصاد في فلسطين والازدهار في وادي الأردن». وأشار إلى أن «الوزراء المجتمعين اليوم قدموا إلى هنا وهم يؤمنون بأن اجتماع اليوم سيساهم بشكل قوي في السلام في المنطقة».

وقال الوزير الياباني إن «اجتماع اليوم سار بشكل جيد جدا ومنطقة أريحا الزراعية الصناعية ستتقدم إلى المرحلة الثانية». وأقيمت منطقة أريحا الصناعية والزراعية على مساحة 615 ألف متر مربع.

وتقع أريحا (غرب البحر الميت) ضمن أراضي الضفة الغربية التي كانت تتبع إداريا للأردن قبل أن تحتلها إسرائيل عام 1967. ووقع الأردن وإسرائيل معاهدة سلام العام 1994.

المزيد من بوابة الوسط