ناشطون تايلانديون يرتدون أقنعة «بينوكيو» لاتهام قائد المجلس العسكري بالكذب

شطاء مؤيدون للديمقراطية في تايلاند يضعون أقنعة تمثل شخصية (بينوكيو) الكارتونية. (رويترز)ن

ارتدى مئات من النشطاء المطالبين بالديمقراطية في تايلاند أقنعة تمثل شخصية «بينوكيو» الكارتونية وتصور الحاكم العسكري للبلاد بأنف طويل ووصفوه بأنه «كاذب» لتأجيله الانتخابات العامة التي وعدت السلطات بإجرائها هذا العام.

ووعد المجلس العسكري بإجراء انتخابات وأجلها عدة مرات منذ أن تولى السلطة عقب انقلاب في 2014 وكان أحدث موعد لها في نوفمبر. وغير البرلمان الذي عينه الجيش قانون الانتخابات الشهر الماضي وأجل الانتخابات مرة أخرى لبدايات العام المقبل، وفق «رويترز».

وأثار ذلك سلسلة من الاحتجاجات المناهضة للمجلس العسكري والمطالبة بالانتخابات والتي اكتسبت زخما في الأسابيع الماضية مع تنظيم تجمعات في أنحاء البلاد. وتجمع حوالي 300 ناشط يوم السبت في جامعة تاماسات في بانكوك وهم يرتدون ويوزعون أقنعة تشبه رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوتشا ببينوكيو. وهذه الشخصية الكارتونية تطول أنفها كلما كذبت.

ورفع النشطاء أيديهم بثلاثة أصابع في إشارة إلى مطالبهم الثلاث وهي ”انتخابات هذا العام. تسقط الديكتاتورية. تحيا الديمقراطية“. ونشرت السلطات نحو 100 من رجال الشرطة عند الجامعة لكنهم لم يتدخلوا. ولم يعلق مسؤولون حتى الآن على أحدث موجة من الاحتجاجات لكن متحدثا باسم المجلس العسكري قال الأسبوع الماضي إنهم لا يقلقون من الاحتجاجات ويعتمدون على الشرطة في حفظ السلام والنظام.

وقال برايوت الأسبوع الماضي إن على الشباب التركيز على دراستهم و”ألا يعتقدوا أن عليهم تغيير البلاد“.

المزيد من بوابة الوسط