الأمم المتحدة تفتح تحقيقًا في تقارير عن استخدام الكلور في هجمات في سورية

أعلن محققو الأمم المتحدة في جرائم الحرب، اليوم الثلاثاء، أنهم فتحوا تحقيقًا في تقارير عن استخدام أسلحة كيميائية في مناطق تحت سيطرة الفصائل المعارضة في سورية.

وأعربت لجنة الأمم المتحدة للتحقيق في وضع حقوق الإنسان في سورية عن القلق إزاء «عدة تقارير -تقوم بالتحقيق فيها الآن- عن استخدام قنابل يعتقد أنها تحتوي على كلور يستخدم لأغراض عسكرية في بلدة سراقب في إدلب وفي دوما بالغوطة الشرقية».

المزيد من بوابة الوسط