واشنطن لا تستبعد شن ضربات عسكرية في سوريا

أعلن مسؤول أميركي كبير أن الولايات المتحدة لا تستبعد شن ضربات عسكرية في سوريا بعد اتهامات بحصول هجمات كيميائية جديدة في البلاد، وفق «وكالة فرانس برس».

وقال المسؤول إن «نظام الرئيس السوري بشار الأسد وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يواصلان استخدام الأسلحة الكيميائية»، فيما قال مسؤول ثان إن الرئيس الأميركي «لا يستبعد أي خيار وأن استخدام القوة العسكرية يتم بحثه على الدوام».