وكالة: روسيا وأميركا تبحثان ملف كوريا الشمالية في موسكو

نقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء اليوم السبت، عن نائب وزير الخارجية الروسي إيجور مورجولوف أن دبلوماسيين من روسيا والولايات المتحدة سيعقدون على الأرجح جولة المشاورات القادمة بشأن كوريا الشمالية في موسكو، لكنه لفت إلى أن الموعد لم يتحدد بعد.

وأضاف مورجولوف أن وفدا من كوريا الشمالية قد يزور موسكو قبل بدء دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الشهر المقبل. ولفت إلى أنه أرسل دعوة إلى جوزيف يون الممثل الأميركي الخاص لسياسات كوريا الشمالية لإجراء محادثات، وفق ما نقلت «رويترز».

وتأتي المحادثات عن برنامج كوريا الشمالية الصاروخي وطموحاتها النووية وسط اتهامات من الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأن موسكو تساعد بيونجيانج على مراوغة العقوبات الدولية، وهو ما تنفيه روسيا.

في وقت سابق، أعلنت الدول التي ساندت كوريا الجنوبية، خلال الحرب الكورية بين عامي 1950 و1953، أنها اتفقت على بحث تشديد العقوبات على كوريا الشمالية حتى تتخلى عن أسلحتها النووية، أملاً في أن يفضي إلى تهدئة التوترات بشكل دائم، واتفقت على أن التوصل لحل دبلوماسي للأزمة ضروري وممكن.

وتحدث مسؤولون أميركيون عن نقاش داخل إدارة الرئيس دونالد ترامب حول بحث الخيارات العسكرية بجدية أكبر، ومن بينها ضربة استباقية على موقع نووي أو صاروخي بكوريا الشمالية.

المزيد من بوابة الوسط