قوات الدعم السريع السودانية تنتشر في الولايات وعلى الحدود

أعلنت قوات الدعم السريع في السودان، انتشارها في جميع الولايات لحفظ الأمن، بقرار من الرئيس عمر البشير.

وحذرت القوات من سمتهم «المتفلتين»، الذين يحاولون العبث باقتصاد البلاد، وقالت إنها «ستلاحقهم حتى المعابر الحدودية مع الدول»، وفق «سكاي نيوز عربي». وقال الناطق باسم القوات العقيد عبد الرحمن الجعلي في مؤتمر صحفي بالخرطوم، إن الدعم السريع «ستكون منتشرة في كافة الحدود والولايات بما فيها الخرطوم، تنفيذًا لقرار رئاسة الجمهورية الخاص بحملة جمع السلاح».

وفي وقت سابق أعلنت قوات الدعم السريع إحباط تهريب 60 كيلوجراماً من الذهب الخالص بمنطقة إديكونق الحدودية مع تشاد، وألقت القبض على المهربين. وفي نوفمبر الماضي، اندلعت اشتباكات بين قوات الدعم السريع وميليشيا يقودها الزعيم القبلي موسى هلال، في شمال دارفور مما أسفر عن مقتل 11 جندياً وإصابة العشرات.

جاء ذلك بعد رفض قوات هلال تسليم أسلحتها لقوات الدعم السريع، التي تتولى جمع السلاح في إطار خطة حكومية لنزعه من الإقليم.

المزيد من بوابة الوسط