مقتل طيارين روس في تحطم طائرة عسكرية بسورية في ديسمبر

قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء، إن طائرة عسكرية تحطمت الشهر الماضي في سورية بسبب عطل فني.

وأوضحت الوزارة، في بيان أوردته وكالة «سبوتنيك» الروسية، أن الطائرة من طراز «مي-24» وتحطمت في 31 ديسمبر الماضي خلال رحلتها إلى مطار حماة بسبب عطل فني.

وأشارت الوزارة إلى أن المروحية هبطت بشكل عنيف على بعد 15 كيلو مترًا من المطار، وعلى إثر ذلك لقي الطياران حتفهما، وأصيب مهندس المروحية، مضيفة أن فريق البحث والإنقاذ نقل المصاب إلى مطار حميميم لتقديم الرعاية الصحية المناسبة.

المزيد من بوابة الوسط