تصريحات صادمة لوزير بريطاني عن مسلحي «داعش» البريطانيين

قال وزير الدولة البريطاني للتنمية الدولية إن «الطريقة الوحيدة للتعامل مع البريطانيين الذين انضموا للقتال في صفوف تنظيم داعش بسورية، في كل الحالات تقريبًا هي قتلهم».

وأضاف الوزير، روي ستيوارت، في تصريحات نقلتها «بي بي سي» أن المنضمين إلى تنظيم الدولة يعتنقون «عقيدة مفعمة بالكراهية»، وابتعدوا كثيرًا عن أي ولاء لبريطانيا، مشيرًا إلى أنه «على هؤلاء أن يتوقعوا أن يقتلوا، بسبب الخطر الكبير الذي يمثلونه على أمن بريطانيا».

تأتي تصريحات الوزير البريطاني بعد تصريحات للمبعوث الأميركي الأعلى للتحالف الدولي الذي يقاتل «داعش» بريت ماكغورك، قال فيها إن مهمته هي ضمان مقتل كل مقاتل أجنبي بالتنظيم في سورية.

وردًا على سؤال حول تلك التصريحات، قال ستيورات لـ«بي بي سي» إنها «قضايا أخلاقية معقدة للغاية (..) متفانون تمامًا، باعتبارهم أعضاء في تنظيم داعش، لإنشاء الخلافة الإسلامية».

وتابع: «إنهم يعتنقون عقيدة مفعمة بالكراهية تتضمن قتل أنفسهم وغيرهم، والسعي لاستخدام العنف والوحشية من أجل إعادة إنشاء دولة من القرن الثامن أو السابع الميلادي».

وأردف ستيوارت: «ولذلك أرى أن علينا أن نكون جادين، إزاء حقيقة أن هؤلاء الناس يشكلون خطرًا داهمًا علينا. ولسوء الحظ، فإن الطريقة الوحيدة للتعامل معهم ستكون، في كل حالة تقريبًا، قتلهم».

المزيد من بوابة الوسط