«سي إن إن»: ارتفاع عدد ضحايا هجوم لاس فيغاس إلى 50 قتيلاً و200 مصاب

أفادت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأميركية أن عدد الضحايا جراء حادث إطلاق النار في لاس فيغاس ارتفع إلى 50 قتيلاً و200 مصاب.

وقالت شرطة لاس فيغاس إن مسلحًا فتح النار من الطابق الثاني والثلاثين من فندق على حشد كان يحضر حلاً موسيقيًّا في لاس فيغاس، ما تسبب في ارتفاع عدد الضحايا بشكل كبير ليكون الهجوم «الأكثر دموية في تاريخ الولايات المتحدة».

وأعلن عمدة شرطة لاس فيغاس، جو لومباردو، أن الشرطة قتلت مطلق النار، موضحًا أنه من سكان المدينة ويدعى ستيفن بادوك، مشيرًا إلى أن الشرطة لا تعتقد أن هناك أي مسلح آخر، وأنها مهتمة بالتحدث إلى امرأة تدعى ماريلو دانلي كانت برفقة المشتبه به.

وأضاف لومباردو أن هناك ضباط شرطة خارج الخدمة من بين القتلى، كما أن شرطييْن آخريْن يتلقيان العلاج، أحدهما في حالة حرجة والآخر مصاب بجروح طفيفة.

وطالبت الشرطة من المواطنين تجنب المنطقة المحيطة بملهى «ماندالي باي» بعد ورود تقارير عن وجود مطلق نار نشط.

ويظهر فيديو التقطه درو أكيوشي، أحد الحاضرين في الحفل الموسيقي بملهى «ماندالي باي» لحظة بدء إطلاق النار.

 

المزيد من بوابة الوسط