أكبر سفينة حربية بريطانية تدخل مقرها للمرة الأولى

رست حاملة الطائرات البريطانية «كوين إليزابيث» وهي أكبر السفن الحربية البريطانية وأكثرها تطورًا، في مقرها بميناء بورتسموث اليوم الأربعاء لأول مرة.

ودخلت السفينة التي تزن 65 ألف طن ويبلغ طولها 280 مترًا الميناء الواقع بجنوب إنجلترا صباح الأربعاء واحتشد لرؤيتها جمهور بالآلاف، بحسب «رويترز». والحاملة كوين إليزابيث هي أضخم سفينة حربية بنيت من أجل البحرية الملكية البريطانية على الإطلاق وفقًا لوزارة الدفاع.

وقال وزير الدفاع مايكل فالون «اليوم نرحب بسفينتنا الحربية العظيمة الجديدة، كوين إليزابيث، في مقرها للمرة الأولى». وأضاف «إنها حديث بريطانيا للعالم: برهان القوة العسكرية البريطانية والتزامنا بدور عالمي أكبر».
وتخضع السفينة حاليًا لتجارب في البحر، ولا يمكنها حمل طائرات بعد لكن من المقرر بدء تجارب طيران من على سطحها في 2018.

واستغرق بناء السفينة ثمانية أعوام وجرى في ست مدن مختلفة وبمشاركة عشرة آلاف شخص. و«كوين إليزابيث» إلى جانب السفينة «برنس أوف ويلز» جزء من برنامج دفاعي يتكلف ستة مليارات جنيه إسترليني (7.65 مليارات دولار). وقال الضابط جيري كيد لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن حاملة الطائرات «ترسل الإشارات الصحيحة لحلفائنا ورسالة لأعدائنا بأننا جادون جدًا».

المزيد من بوابة الوسط