أول تصريح لـ «ماكرون» بعد تسلمه السلطة

وعد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بإعادة بناء أوروبا وإنعاشها.

وقال ماكرون، في خطاب تنصيبه رئيسًا لفرنسا اليوم الأحد، وقبل زيارة يقوم بها الاثنين إلى برلين للقاء المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل: «نحن بحاجة إلى أوروبا أكثر فاعلية وأكثر ديمقراطية وأكثر تسييسًا».

واعتبر الرئيس الشاب ( 39 عامًا) أن الفرنسيين «اختاروا الأمل وروح المبادرة»، واعدًا بعدم التخلي عن أي من الوعود التي قطعها خلال حملته.

وأولى ماكرون أهمية إلى الملف الأوروبي الذي يشكِّل هاجسًا لدى قادة الاتحاد الأوروبي، القلقين من أن تسلك بعض الدول نهج بريطانيا التي صوَّتت على الخروج من الاتحاد في يونيو خلال عملية «بريكست».

المزيد من بوابة الوسط