الرئاسة السورية: الضربة الأميركية «تصرف أرعن غير مسؤول»

اعتبرت الرئاسة السورية في بيان الجمعة، الضربة الأميركية على قاعدة الشعيرات العسكرية في وسط البلاد «تصرفا أرعن غير مسؤول».

وقالت الرئاسة السورية في بيان نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا): «في عدوان جائر وسافر قامت الولايات المتحدة الأميركية فجر اليوم باستهداف مطار الشعيرات»، مؤكدة أن «ما قامت به أميركا ما هو إلا تصرف أرعن غير مسؤول ولا ينم إلا عن قصر نظر وضيق أفق وعمى سياسي وعسكري عن الواقع».

واعتبرت الرئاسة السورية أن هذا «الفعل المشين عبر استهداف مطار لدولة ذات سيادة يوضح بالدليل القاطع مرة أخرى (...) من أن تعاقب الإدارات لهذا النظام لا يغير من السياسات العميقة لكيانه المتمثلة باستهداف الدول واخضاع الشعوب ومحاولة الهيمنة على العالم».

وأكدت الرئاسة السورية أن «هذا العدوان زاد من تصميم سورية على ضرب هؤلاء العملاء الإرهابيين وعلى استمرار سحقهم ورفع وتيرة العمل على ذلك أينما وجدوا على مساحة الأراضي السورية».

وأطلق الجيش الأميركي فجر الجمعة 59 صاروخا عابرا من طراز «توماهوك» استهدفت مطار الشعيرات العسكري في محافظة حمص في وسط البلاد. ردا على «هجوم كيميائي» اتهمت واشنطن النظام السوري بتنفيذه على بلدة خان شيخون في شمال غرب البلاد الثلاثاء.

المزيد من بوابة الوسط