مقتل 6 موظفين أممين في كمين جنوب السودان

قالت الأمم المتحدة، اليوم الأحد، إن ستة من موظفي الإغاثة قُتلوا في كمين بجنوب السودان أمس السبت أثناء توجههم من العاصمة جوبا إلى بلدة بيبور، ولم تحدد الأمم المتحدة ما إذا كان القتلى يعملون معها ولم تذكر أي تفاصيل أخرى.

وكان هذا أكبر عدد من القتلى في صفوف موظفي الإغاثة في حادث واحد منذ بدء الحرب الأهلية في جنوب السودان في ديسمبر 2013 وذلك حسبما قال بيان للأمم المتحدة. وقُتل ما لا يقل عن 79 موظف إغاثة منذ ذلك الوقت. وقُتل ما لا يقل عن 12 كما تعرضت ثماني قوافل إنسانية على الأقل لهجمات هذا العام.

وقال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في جنوب السودان يوجين أووسو في البيان: «لقد راعني وأغضبني القتل البشع أمس لستة من موظفي الشؤون الإنسانية الشجعان في جنوب السودان»، مناشدًا «كل من هم في مواقع السلطة الاضطلاع بمسؤولياتهم ووقف هذا لأنهم في نهاية الأمر مسؤولون عما يحدث تحت رقابتهم، ليس هناك أمان عندما تُقابل الهجمات بصمت وتقاعس».

ولم يُعرف ما إذا كان هجوم السبت له صلة بأعمال العنف التي وقعت في الآونة الأخيرة في بيبور حيث اندلعت اشتباكات بين قبيلتين متناحرتين يومي 21 و22 مارس.

المزيد من بوابة الوسط