استهداف سفارة روسيا في دمشق بعدة قذائف

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن قذائف عدة استهدفت سفارتها في دمشق مرتين، اليوم الأربعاء، دون وقوع إصابات أو أضرار في الممتلكات منددة بعمل «استفزازي».

وأفادت الوزارة في بيان «تم استهداف السفارة الروسية في سورية من قبل الإرهابيين، وسقطت قذيفة في فناء المبنى ولحسن الحظ لم تنفجر»، بحسب «فرانس برس». وأضافت «سقطت قذيفة ثانية في مكان مجاور»، مشيرة إلى أن خبراء في نزع الألغام أبطلوا مفعولها، وقال دبلوماسي روسي «نرى هذا استفزازًا جديدًا من المتطرفين الذين يرغبون في إفشال عملية التسوية السلمية في سورية، وبمثابة تأكيد عزمهم الاستمرار في بث الرعب والعنف» في البلاد.

وكانت السفارة الروسية في دمشق، الواقعة في منطقة المزرعة، تعرضت مرارًا للاستهداف في السنوات الأخيرة، وفي مايو 2015 قتل رجل بقذائف هاون سقطت قرب مقرها، وتشن روسيا منذ أكثر من عام حملة قصف جوي دعمًا لقوات حليفها الرئيس السوري بشار الأسد.

المزيد من بوابة الوسط