الشرطة الألمانية تقتل طالب لجوء في برلين

أعلنت الشرطة الألمانية أن عناصرها قتلت طالب لجوء «كان يستعد لطعن لاجئ آخر»، في مركز استقبال في برلين، الليلة الماضية.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن الشرطة تلقت اتصالاً من مركز الاستقبال الواقع في وسط برلين، لتوقيف طالب لجوء في الـ27 من عمره، يشتبه في أنه اعتدى جنسيًا على لاجئة في الثامنة من العمر، في حديقة مجاورة، مساء الثلاثاء.

يرجح أن يكون القتيل والد طفلة اعتدى عليها شاب جنسيًا.. وحاول الانتقام لابنته بسكين

وقال ناطق باسم الشرطة إنه عندما كان الشرطيون يقتادون المشتبه به مكبلاً إلى سيارة للشرطة حاول لاجئ آخر مهاجمته بسكين، مضيفًا أن الشرطيين أطلقوا النار على المهاجم، وأردوه قتيلاً.

وبحسب حديث شهود عيان للوكالة الألمانية فإن القتيل الذي يرجح أن يكون والد الطفلة صرخ «لا تستحق العيش بعد فعلتك». ولم تحدد جنسية اللاجئين.

ودافع المسؤول عن نقابة الشرطيين في برلين، بودو فالزغراف، عن تصرف زملائه في الواقعة، قائلاً: «يجب منع الأفراد من إحقاق العدالة بأنفسهم، والشرطيون تحركوا لأنهم كانوا في وضع يعرضهم للخطر»، مشيرًا إلى أنه كان من الممكن تسوية المسألة بطريقة أقل مأساوية «لو كان الشرطيون مزودين بمسدسات تايزر».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط