كارتر: مواقف واشنطن وموسكو حول سورية «ما زالت متباعدة»

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الاثنين إن الروس الذين يناقشون حاليًا اتفاق تعاون عسكري مع واشنطن حول سورية، ما زالوا «بعيدين» عن مواقف الولايات المتحدة.

وأوضح كارتر خلال مؤتمر صحفي في مقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن المفاوضات التي يجريها وزير الخارجية، جون كيري، تهدف إلى تحديد ما إذا كان الروس «مستعدين لاتخاذ الموقف الصائب في سورية»، أي دعم انتقال سياسي يفضي إلى تخلي بشار الأسد عن السلطة و«محاربة المتطرفين» وليس المعارضة المعتدلة.

وأضاف: «كنا نأمل في دعم الروس لحل سياسي يضع حدًا للحرب الأهلية الدائرة في سورية، لكنهم لا يزالون بعيدين كل البعد عن ذلك، وهذا ما يحاول كيري التوصل إليه لإقناع الروس بأن يتخذوا موقفًا صائبًا»، على حد تعبيره.

وتدعم كل من روسيا والولايات المتحدة أطرافًا مختلفة في النزاع الدائر منذ خمس سنوات في سورية الذي أدى إلى سقوط 280 ألف قتيل وتهجير نصف سكان البلاد. وجولات المفاوضات الدولية لإنهاء الحرب التي بدأت في 2011 بعد قمع النظام السوري تظاهرات مؤيدة للديمقراطية، لم تفض حتى الآن إلى أي نتيجة.

المزيد من بوابة الوسط