العثور على «أسلحة ثقيلة» داخل شاحنة هجوم نيس جنوب فرنسا

عثرت السلطات الفرنسية على «اسلحة ثقيلة» داخل الشاحنة التي استخدمت مساء الخميس في تنفيذ هجوم مدينة نيس في جنوب فرنسا حيث قتل 77 شخصا على الاقل دهسا، كما اعلن رئيس مجلس المنطقة.

وقال رئيس مجلس منطقة نيس كريستيان ايستروزي «كانت هناك اسلحة واسلحة ثقيلة داخل الشاحنة، لا يمكنني ان اقول اكثر من هذا لان الامر من مسؤولية مديرية الشرطة والنيابة العامة».

وأعلنت الشرطة الفرنسية ارتفاع عدد ضحايا الشاحنة التي دهست جمعا من الناس في مدينة نيس، جنوب فرنسا، إلى 77 قتيل وأكثر من 140 جريح، جراء دهس شاحنة كبيرة جمعا من الناس في مدينة نيس، جنوب فرنسا كانوا محتشدين لمشاهدة الالعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني، وأظهرت صورا تلفزيونيّة حالة الهلع التي إنتابت مئات الأشخاص الذين تواجدوا في منطقة الإحتفال، وألغت السلطات المحلية الإحتفال بالعيد الوطني.

واستغرب شهود عيان كيف قطعت الشاحنة حوالي كيلو مترين وهي تدهس الناس دون أن توقفها أي جهة أمنية، وبحسب صحافي في وكالة «فرانس برس» موجود في المكان فان الحادث وقع في شارع «برومناد ديزانغليه» الذي يقصده السياح بكثرة، وقد فرضت السلطات طوق امنيا في المكان.

المزيد من بوابة الوسط