إيران وفرنسا تتفقان على التعاون في مشروع «إيتر» النووي

أعلن الناطق باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أن إيران وفرنسا اتفقتا على التعاون في مشروع «إيتر» النووي الذي يشارك فيه عدد من الدول.

ويأتي الإعلان بعد عام من توصل إيران إلى اتفاق مع الدول الست الكبرى بقيادة الولايات المتحدة لخفض برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات الدولية عنها، بحسب «فرانس برس».  وقال الناطق بهروز كمالفاندي لوكالتي مهر وفارس للأنباء إن مسؤولين إيرانيين «توصلوا إلى تفاهم عام مع الجانب الفرنسي للتعاون المشترك» في المشروع.

وقالت الوكالتان إن علي أكبر صالحي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، زار مقر مشروع «إيتر» في نهاية يونيو الماضي.  وكان صالحي أحد كبار المفاوضين الإيرانيين في الاتفاق النووي الذي أبرم بين طهران وكل من الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة في 14 يوليو العام الماضي.

و«إيتر» هو مفاعل نووي حراري تجريبي دولي يتم بناؤه في جنوب فرنسا. وأطلق المشروع في 1985 بالتعاون بين فرنسا وعشرات الدول ليكون «أول مفاعل للاندماج والانصهار لتوليد طاقة صافية»، بحسب موقع المشروع.  ومن بين الدول المشاركة في المشروع الصين والاتحاد الأوروبي والهند واليابان وروسيا والولايات المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط