إغلاق المسجد الأقصى أمام الزوار غير المسلمين حتى نهاية رمضان

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلية الثلاثاء أنها ستغلق المسجد الأقصى أمام الزوار غير المسلمين حتى نهاية شهر رمضان بعد سلسلة اشتباكات بين مصلين مسلمين والشرطة الإسرائيلية.

وقالت الناطقة باسم شرطة الاحتلال الإسرائيلي لـ«فرانس برس» إن القرار سيطبق حتى نهاية شهر رمضان الأسبوع المقبل. واندلعت اشتباكات متكررة منذ صباح الأحد بين مصلين مسلمين والشرطة الإسرائيلية بسبب زيارات اليهود إلى باحة الأقصى.

وكانت الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية بالقدس اتهما الشرطة الإسرائيلية بخرق اتفاق ضمني يخصص الموقع للمسلمين في الثلث الأخير من رمضان. ويعد الثلث الأخير من رمضان الذي بدأ الأحد الماضي أهم جزء في الشهر.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية أن امرأة إسرائيلية أصيبت بحجر في الرأس في حائط المبكى في وقت مبكر من صباح الثلاثاء. وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج. والحرم القدسي الذي يضم المسجد الأقصى وقبة الصخرة هو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين.

ويعتبر اليهود حائط المبكى (البراق عند المسلمين) الواقع أسفل باحة الأقصى آخر بقايا المعبد اليهودي (الهيكل) الذي دمره الرومان في العام 70 وهو أقدس الأماكن لديهم. ويقع المسجد الأقصى في القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل وضمتها في 1967. وتعتبر إسرائيل أن القدس بشطريها هي عاصمتها «الأبدية والموحدة» بينما يرغب الفلسطينيون بجعل القدس الشرقية عاصمة لدولتهم.

المزيد من بوابة الوسط