منتخب المغرب ينجو من أحداث كوناكري السياسية.. وحكيمي: شكرا على الدعم

أشرف حكيمي بقميص المنتخب المغربي. (أرشيفية - إنترنت)

شكر جناح باريس سان جيرمان الفرنسي، المغربي أشرف حكيمي، الجماهير المغربية على رسائل الدعم، وذلك لدى وصول بعثة المنتخب المغربي، اليوم الإثنين، إلى الرباط قادمة من العاصمة الغينية كوناكري.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أعلن أمس الأحد، تأجيل المباراة التي كانت مقررة اليوم الإثنين، بين منتخبي المغرب وغينيا في كوناكري ضمن التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، بسبب اضطرابات سياسية في غينيا، بحسب ما ذكرته «وكالة الأنباء الألمانية».

وقال حكيمي على «تويتر»، اليوم الإثنين، لدى عودة بعثة المنتخب المغربي إلى الرباط: «شكراً لكم على جميع رسائلكم ودعمكم، كان يوماً صعباً للغاية لكن الحمدلله نحن بأمان وسالمون في المغرب.. الحمدلله».

وكان «فيفا» قد ذكر في بيانه أمس الأحد: «الوضع السياسي والأمني الحالي في غينيا متقلب للغاية، وفيفا وكاف يراقبان الأوضاع عن كثب»، وأضاف «فيفا» أن المباراة تأجلت «حفاظاً على سلامة وأمن كل اللاعبين ولحماية جميع المسؤولين عن المباراة»، وقد أعلن «كاف» أيضاً عن تأجيل المباراة، ولم تتضح الصورة بعد بشأن الموعد الجديد لها.

وفور إعلان «كاف» في بيان عن تأجيل المباراة، استقل المنتخب المغربي طائرة متوجهاً إلى بلاده، بعدما شهدت كوناكري سلسلة من المواجهات بالأسلحة النارية أمس، وسط ما تردد حول أن قوات من الجيش الغيني منتشرة في الشوارع وأن هناك انقلابا عسكريا للإطاحة بالرئيس ألفا كوندي، وأنه قد اعتقل.

المزيد من بوابة الوسط