بوغبا يضع يونايتد في الصدارة لأول مرة منذ 2017 وقبل قمة ليفربول

بول بوغبا (فرانس برس)

وضع لاعب الوسط الدولي الفرنسي بول بوغبا فريقه مانشستر يونايتد في صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم بقيادته إلى الفوز على مضيفه بيرنلي (1-صفر) الثلاثاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي في كرة القدم.

وسجل بوغبا الهدف الوحيد في الدقيقة 71 بتسديدة على الطاير بيمناه من داخل المنطقة إثر تمريرة رائعة من ماركوس راشفورد، وعاد فريق «الشياطين الحمر» إلى الصدارة للمرة الأولى بعد 40 شهرا وتحديدا منذ العام 2017 في عهد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، فبات يتفوق بفارق ثلاث نقاط عن شريكه السابق وغريمه التقليدي ليفربول حامل اللقب قبل قمتهما المرتقبة الأحد المقبل على ملعب «أنفيلد»، بحسب ما نقلته «فرانس برس».

كما هي المرة الأولى التي ينهي فيها 17 مباراة في صدارة الدوري منذ تتويجه الأخير باللقب موسم 2012-2013 بقيادة السير أليكس فيرغسون، كما حافظ مانشستر يونايتد على سجله الرائع خارج قواعده هذا الموسم كونه الفريق الوحيد الذي لم يتلق أي خسارة بعيدا عن ملعب «أولدترافورد» فحقق الفوز السابع مقابل تعادل واحد.

كما أنه الفوز الخامس تواليا لمانشستر يونايتد على بيرنلي في عقر دار الأخير، وثأر رجال المدرب النرويجي أولي غونار سولسكاير لخسارتهم على أرضهم أمام بيرنلي في 22 يناير الماضي.

واستهل مانشستر يونايتد الذي عاد إلى صفوفه مهاجمه الدولي الأوروغواياني إدينسون كافاني بعد انتهاء فترة إيقافه بسبب مصطلح عنصري، المباراة بحذر نسبيا أمام الاندفاع الهجومي لأصحاب الأرض الذين كانوا قاب قوسين أو أدنى من افتتاح التسجيل عندما سدد كريس وود كرة قوية من حافة المنطقة ارتمى أمامها المدافع العاجي إريك بايي وأبعدها بصدره إلى ركنية.

لكن سرعان ما فرض الضيوف أفضليتهم وخلقوا العديد من الفرص حتى إن قطب الدفاع هاري ماغواير هز الشباك بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر تمريرة عرضية من لوك شو، بيد أن حكم الفيديو المساعد ألغاه بداعي خطأ ارتكبه المدافع الدولي بحق المدافع الهولندي إريك بيترس.

المزيد من بوابة الوسط