نيويورك تايمز: الرئيس ترامب طلب من جيمس كومي إنهاء التحقيق في قضية «فلين - روسيا»

القاهرة - بوابة الوسط |
مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي «إف بي آي» جيمس كومي والرئيس ترامب. (أرشيفية: الإنترنت) (photo: )
مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي «إف بي آي» جيمس كومي والرئيس ترامب. (أرشيفية: الإنترنت)

قالت جريدة «نيويورك تايمز» الأميركية إن مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي «إف بي آي» جيمس كومي المقال، قال إن الرئيس دونالد ترامب طالبه بإنهاء التحقيق في قضية اتصال مايكل فلين، مستشار الأمن القومي السابق، مع روسيا.

وأكد كومي، وفقًا لما نشرته «نيويورك تايمز»، الثلاثاء، إلى أن ترامب طلب منه ذلك في فبراير الماضي أثناء اجتماع مشترك بالمكتب البيضاوي أن ينهي التحقيق الخاص بمايكل فلين، مشيرة إلى أن كومي كتب عقب الاجتماع أن ترامب قال له: «آمل أنك تستطيع ترك هذا الأمر».

واعتبرت الجريدة أن طلب ترامب من كومي يعد دليلًا واضحًا على أن الرئيس أراد أن يؤثر بصورة مباشرة على وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفيدرالي في التحقيق الخاص بعلاقته بروسيا.

وأشارت مذكرات كومي إلى أن إقالة فلين تمت عقب الاجتماع المشترك بينه وبين ترامب بيوم واحد، وفقًا لشخصين قالت إنهما تمكنا من قراءة ما كتبه كومي عقب الاجتماع.

ولفتت جريدة «نيويورك تايمز» الأميركية إلى أنها لم تحصل على نسخة مما كتبه كومي؛ لكن أحد مساعدي كومي قرء لمحرر الصحيفة جزءًا من تلك المذكرات.

وأوضحت الجريدة أن ترامب طالب من كومي أن يترك فلين وأن يترك الأمر، معتبرًا أنه لم يفعل خطأ، بينما كان رد كومي - وفقًا للمذكرات: «أعرف أنه فتي جيد دون أن يتطرق للحديث عن التحقيق».

واعتبرت جريدة «نيويورك تايمز» أن مذكرات كومي تكشف حقيقة متناقضة مع ما ذكره البيت الأبيض عقب إقالة فلين حيث أوضح أن رأي ترامب فيه هو أنه خدم الوطن لكنه لم يطلب التدخل في مسار التحقيق معه احترامًا لدولة القانون، إضافة إلى تصريحات القائم بأعمال مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي، الأسبوع الماضي، بمجلس الشيوخ التي أوضح فيها أنه لا توجد أي جهود للتدخل في التحقيق مع فلين.

إقرأ أيضًا: ترامب يحذر مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي المقال من تسريب محادثات إلى الصحافة

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، السبت الماضي، أنه يريد العمل «بسرعة» لتعيين مدير جديد لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) بعدما أقال بشكل مفاجئ الثلاثاء الماضي جيمس كومي وأثار موجة انتقادات واسعة في واشنطن.

وإدارة ترامب الغارقة في أزمة سياسية بعد إقالة كومي وتفسيراتها المتخبطة، ستجري مقابلات مع أربعة مرشحين بحسب وسائل الإعلام الأميركية. وقال الرئيس الأميركي على متن طائرته الرئاسية «إير فورس وان» صباح اليوم قبل الإقلاع إلى فيرجينيا حيث سيلقي خطابا في جامعة «يمكننا اتخاذ قرار سريعاً»، وفق «فرانس برس».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات