Atwasat

5 قتلى في اشتباكات بالهند خلال زيارة ترامب

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 25 فبراير 2020, 09:28 صباحا
alwasat radio

لقي خمسة أشخاص على الأقل حتفهم، وأُصيب نحو 90 آخرين في اشتباكات تشهدها العاصمة الهندية، بالتزامن مع الزيارة التي يجريها الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى البلاد.

وقال المراقب الطبي بأحد المستشفيات الهندية إن هناك حالات مصابة بأعيرة نارية، حسب وكالة الأنباء «رويترز».

ودارت الاشتباكات بين آلاف من المتظاهرين المؤيدين لقانون جديد للجنسية والمعارضين له أمس الإثنين، حيث استخدمت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع، لكنها وجدت صعوبة بالغة في تفريق الحشود التي كانت تقذف بالحجارة.

ولا تبعد بؤرة المواجهات سوى بضعة كيلومترات عن المكان الذي سيستضيف المحادثات بين ترامب ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، اليوم الثلاثاء، ولايزال التوتر محتدمًا، في ظل غلق المدارس ببعض المناطق، كما تتحدث تقارير إخبارية عن وقوع اشتباكات جديدة، وفق «رويترز».

اقرأ أيضا: ترامب يلقي خطابا أمام 100 ألف شخص في أول يوم من زيارته للهند

واشتباكات الإثنين من أسوأ ما شهدته نيودلهي منذ بدء الاحتجاجات على قانون الجنسية في أوائل ديسمبر الماضي، والعاصمة الهندية مركز للاحتجاجات المناهضة للقانون الذي ييسر حصول غير المسلمين من ثلاث دول مجاورة، يغلب المسلمون على سكانها، على الجنسية الهندية.

وأثار هذا اتهامات لمودي وحزبه القومي الهندوسي »بهاراتيا جاناتا» بتقويض التقاليد العلمانية للهند. وينفي الحزب أي انحياز ضد الأقلية المسلمة بالبلاد، التي تضم 180 مليون نسمة، لكن المناهضين للقانون يحتجون ويعتصمون في أجزاء من نيودلهي منذ شهرين.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
كرواتيا تعلن حصولها على الموافقة لدخول شنغن اعتبارا من يناير 2023
كرواتيا تعلن حصولها على الموافقة لدخول شنغن اعتبارا من يناير 2023
بريطانيا تعبر عن «غضبها» من إعدام رجل أدين في إطار الاحتجاجات في إيران
بريطانيا تعبر عن «غضبها» من إعدام رجل أدين في إطار الاحتجاجات في ...
المفاوضات بين واشنطن وموسكو «تركزت» على ملف غراينر
المفاوضات بين واشنطن وموسكو «تركزت» على ملف غراينر
الكونغرس الأميركي يقر قانونا يحمي زواج المثليين جنسيا
الكونغرس الأميركي يقر قانونا يحمي زواج المثليين جنسيا
مقتل 12 شخصًا في هجوم بشمال بوركينا فاسو
مقتل 12 شخصًا في هجوم بشمال بوركينا فاسو
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط