شقيق منفذ تفجيرات بروكسل يمثل بلجيكا في ريو دي جانيرو

تأهل البلجيكي مراد الشعراوي بطل التايكوندو والشقيق الأصغر لنجيم الشعراوي منفذ تفجيرات مطار بروكسل لأولمبياد ريو دي جانيرو 2016 في البرازيل الصيف المقبل. نجيم كان قد نفذ هجمات انتحارية في بروكسل في مارس الماضي والتي أسفرت عن مقتل 35 شخصًا كما يتورط اسمه في هجمات باريس الإرهابية في نوفمبر من العام الماضي.

وفاز مراد الشعراوي (21 عامًا) بالميدالية الذهبية في بطولة أوروبا للتايكوندو ليربح مكانًا في أولمبياد ريو دي جانيرو المقبل ممثلاً عن بلاده بلجيكا، نجيم الذي ولد في مدينة أغادير المغربية قبل أن يهاجر مع أسرته لبلجيكا في سن صغير، وتشير التقارير إلى سفره إلى سورية بهوية مزيفة العام 2013 للانضمام إلى داعش وأطلق عليه أبوإدريس، كما ذكر موقع «في الجول».

عائلة نجيم فقدت الاتصال به منذ الوقت الذي سافر فيه إلى سورية، ولم يعد أحد منهم على معرفة ماذا يفعل، ويقول مراد في تصريحات سابقة: «لم أكن أريد التصديق بأنه هو من فعل ذلك، لكنك لا يمكنك أن تختار أهلك».

وأضاف: «نجيم كان شابًا عاديًا يقوم بأداء فروض الإسلام فقط لكنه تحول لراديكالي، كان ذكيًا وودودًا مع الجميع حتى أنه كان يلعب كرة القدم أحيانًا، لا أعرف لماذا تحول للإرهاب، لم نر تغيرًا عندما تحول لراديكالي بهذا الشكل».

المزيد من بوابة الوسط