رئيسا الوحدة وأهلي طرابلس في مهمة «إنقاذ المنتخب» قبل المغرب

قرر رئيس نادي الوحدة، عبدالله الطبيب، التكفل بإقامة معسكر للمنتخب الليبي الأول لكرة القدم بإيطاليا أو أي بلد عربي لمدة أسبوعين.

جاءت هذه المبادرة من رئيس الوحدة بعد أن أشيع مؤخرًا تخلي شركة الاتصالات الليبية عن دعمها لمسيرة المنتخب، قبل وأثناء خوضه للتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس الأمم المقبلة بالغابون، وستنطلق منافسات ليبيا 13 يوليو المقبل بمواجهة المغرب في أغادير.

وكان رئيس نادي أهلي طرابلس ساسي أبوعون سبق وأعلن تكفله بإقامه معسكر خارجي للمنتخب لمدة أسبوعين، بعد أن أعلنت وزارة الشباب والرياضة عدم استطاعتها الصرف على المنتخب في المرحلة المقبلة.

ورغم هذه المبادرات الأهلية من رجالات الرياضة الليبية، إلا أنها لم تستطع الإيفاء بجميع المتطلبات، في مقدمتها المديونيات المتراكمة على اتحاد الكرة، ومن أولوياتها الرواتب المستحقة لمدرب المنتخب خافيير كلمنتي، مما يدعو لضرورة تكرار هذه المبادرات الفردية من رجال الأعمال الليبيين، حتى تكون جميعها قوة مالية قادرة على الإيفاء بما هو ضروري للمنتخب.

وتقترح «بوابة الوسط» أن يقوم اتحاد الكرة بفتح حساب بنكي خاص بالتبرعات لصالح المنتخب، لتنصب الجهود الفردية في بوتقة وطنية واحدة تكون قادرة على إنقاذ سمعة المنتخب الليبي في القارة السمراء، وإلا فالتاريخ لن يرحم كل من اختار من رجال الأعمال أن يكون بين المشاهدين لا الفاعلين في مثل هذه الحالة الوطنية.

المزيد من بوابة الوسط