تقرير: منتخب ليبيا ينتصر قبل المواجهة التاسعة أمام الأردن

ينتظر المنتخب الليبي الأول لكرة القدم المواجهة الودية الدولية التاسعة التي ستجمعه بالمنتخب الأردني، الاثنين، على ملعب العاصمة الأردنية عمان.

تأتي المباراة ضمن تحضيرات المنتخب الليبي للظهور الثالث له في نهائيات الشان بالمغرب مطلع العام الجديد وضمن الاستعدادات الأخيرة لمنتخب الأردن للمشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019.

وتعود المواجهات الكروية الليبية الأردنية إلى العام 1953 وهو العام الذي شهد أول ظهور رسمي للمنتخبين الليبي والأردني حين شاركا في الدورة العربية الأولي في الإسكندرية المصرية.

تبارى المنتخبان في المباراة الترتيبية من أجل إحراز المركزين الثالث والرابع، وأسفرت عن فوز ليبيا بثلاثة أهداف لهدفين تناوب على إحرازها مختار الغناي وعلى الزنتوتي وعبدالمتعال شتوان الشهير بـ«أتعولة».

تجدد اللقاء رسميًا للمرة الثانية بعد مضي أحد عشر عامًا على اللقاء الأول، حيث تبارى المنتخبان للمرة الثانية رسميًا في بطولة كأس العرب بالكويت العام 1964 وعاد المنتخب الليبي ليجدد فوزه على منتخب الأردن بحصة وافرة من الأهداف بلغت خمسة أهداف لهدفين، تعاقب على إحرازها كل من حسن السنوسي (هدفين) وهدف واحد لكل من بن صويد والبسكي وأحمد الأحول.

غابت المواجهات (الليبية - الأردنية) لتعود رسميًا للمرة الثالثة بعد غياب طويل في الدورة العربية ببيروت العام 1997 وأسفرت عن تعادل المنتخبين بهدف أحرزه لـ«فرسان المتوسط» عادل خزام.

وشهد شهر سبتمبر من العام نفسه 1997 أول مواجهة كروية ودية في دورة النهر الدولية الودية الأولى بطرابلس وأسفرت عن تعادل المنتخبين بهدف.

غابت المواجهات ثم عادت العام 2004 في نهائي كأس (ال جي) في ليبيا يوم 22 أكتوبر، وأسفرت عن فوز المنتخب الليبي بهدف سجله نادر كارة من ركلة جزاء ثم تجدد الحوار في بطولة كأس (ال جي) بنيجيريا يوم 30 أبريل 2004، وأسفرت المباراة الترتيبية على المركزين الثالث والرابع عن فوز المنتخب الليبي بهدف سجله سالم الرواني.

توقفت المباريات الودية لتعود بعد غياب، حيث استضافت العاصمة الأردنية المنتخب الليبي في مواجهتين وديتين جرت الأولى 27 مايو 2013 وأسفرت عن فوز المنتخب الأردني بهدف.

وفي المباراة الودية الثانية وهي الأخيرة بين المنتخبين جرت بملعب العاصمة الأردنية في التاسع من أغسطس العام 2013، وأسفرت عن تفوق المنتخب الأردني بهدفين لهدف.

وخلال هذه الرحلة والمسيرة الكروية الطويلة جرت ثماني مباريات بين المنتخبين الليبي والأردني، شهدت تفوقًا ليبيًا على صعيد المنافسات الرسمية، حيث تفوق المنتخب الليبي في مباراتين رسميتين، ووقع التعادل في لقاء رسمي واحد، بينما شهدت المباريات الودية الدولية نديةً وتكافؤًا على صعيد النتائج، حيث فاز منتخب الأردن في مباراتين وديتين، وفاز منتخب ليبيا في مباراتين وديتين، بينما وقع التعادل في لقاء ودي واحد.

المزيد من بوابة الوسط