التحقيق مع «شريحة» و«يوسف» في قضية «التواطؤ»

أكد مشرف العلاقات بالاتحاد الرياضي العسكري عمر الصبيحي أن التحقيق بدأ فعليًا في قضية رياضي التايكوندو يوسف شريحة الذي اتهم فيه مدربه محمد يوسف بالتواطؤ وإنهاء المباراة كي يحصل على لقب أحسن مدرب مقابل فوز منافسه التونسي أثناء البطولة العربية العسكرية التي جرت بتونس مؤخرًا.

وأعلن الصبيحي، في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط»، السبت، أن التحقيق سيكون على 3 جلسات وتم الانتهاء من الجلسة الأولى، وستعلن نهاية الأسبوع نتائج التحقيق لمعرفة من المذنب، داعيًا لعدم استباق نتائج التحقيق، مؤكدًا حرص الاتحاد العسكري على سمعة الرياضة الليبية، وعدم إطلاق التهم جزافًا حسب وصفه.

وكان بطل التايكوندو يوسف شريحة قد اتهم مدربه صراحة بالتخادل وحرمانه من الحصول على الذهبية في سابقة خطيرة في الرياضة الليبية، ووجدت صدى وتفاعلا كبيرًا في الوسط الرياضي الليبي، وسبق للرياضي شريحة أن مثل ليبيا في دورة الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو في وزن 70 وهو بطل أفريقيا.

المزيد من بوابة الوسط