عطية: لم أحسم مصيري.. وهناك محللون لا يفقهون

قال مدرب فريق الأهلي طرابلس، رضا عطية، إنه لم يتخذ قراره النهائي بعد سواء بالبقاء على رأس الإدارة الفنية للفريق بعد فوزه بكأس ليبيا لكرة القدم أو الرحيل.

وأكد عطية في تصريح إلى «بوابة الوسط» أن قبوله المهمة فى وقت صعب جاء من باب التقدير للنادي الذي لعب فيه، ولم يفرض أي شروط على ناديه، حسب قوله بعد انتهاء التعاقد مع المدرب المصري طارق العشري.

وانتقد رضا عطية بعض المحللين على خلفية انتقادات فنية وجهت له قائلاً: إن «الملعب هو الفيصل، وأنا مندهش من وجود بعض المحللين لم يقدموا شيئًا في الملاعب».

وأكد عطية أن الظهور الإعلامي لبعض المحللين والمدربين غير مفيد في بعض الأحيان، لأن من ينتقد لابد أن يقدم العمل والإقناع في الملاعب.

المزيد من بوابة الوسط