رونالدو يقول رأيه في ترامب قبل انتخابه

قال اللاعب البرازيلي السابق، رونالدو، إن كرة القدم هي الأكثر ديمقراطية في العالم لأنها تمنح فرصًا للجميع، وهو ما اعتبره إسقاطًا وتعليقًا مبكرًا قبل الانتخابات الأميركية التي فاز بها ترامب، الأربعاء، وصرح «الظاهرة» البرازيلي في مؤتمر صحفي الثلاثاء، بصحبة الإيطالي باولو روسي من مكسيكو سيتي بالقول: «كرة القدم هي الأكثر ديمقراطية في هذا الكوكب، فهي للجميع، ولا ترفض منح الفرص لأي شخص».

وأبدى رونالدو، بطل كأس العالم مع البرازيل مرتين في 1994 و2002، وهداف منتخب بلاده في المونديال، سعادته لوضع اسمه في صالة المشاهير داخل نادي باتشوكا المكسيكي لكرة القدم، وفقًا لموقع «24»، نقلاً عن وكالة الأنباء الإسبانية.

كما أبرز روسي، بطل العالم مع منتخب بلاده في مونديال إسبانيا 1982، التحول الذي تشهده رياضة كرة القدم، وقال: «كرة القدم تطورت بشكل كبير منذ أن كنت لاعبًا، وهي تتغير مع كل جيل».

وأضاف متحدثًا عن وضع اسمه بقائمة المشاهير داخل نادي باتشوكا: «إنه لشرف كبير بالنسبة لي. لم أكن أتوقع ذلك منذ نحو 30 عامًا، وهو بالنسبة لي أمر رائع».

وإلى جانب رونالدو وروسي تم أيضًا وضع لاعبي كرة القدم السابقين، البرازيلي زيكو والإسباني تيلمو زارا والألماني كارل هاينز رومينيغه، من بين أسماء أخرى.