الخشونة تفرض التعادل على المنتخب الوطني مع أمانة بغداد

فرض فريق أمانة بغداد العراقي إسلوب أداء خشن، فحرم المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، من الفوز لتخرج المباراة التي جمعتهما مساء أمس الأربعاء، بالقاهرة، بنتيجة التعادل (1 - 1).

وتعد مواجهة أمانة بغداد، أولى مباريات المنتخب الليبي الودية بمعسكره التدريبي الحالي بمصر استعدادًا للقاء مستضيفه، منتخب الرأس الأخضر، في 3 من شهر سبتمبر المقبل، ضمن تصفيات الجولة الأخيرة للمجموعة السادسة، لبطولة أمم أفريقيا الجابون 2017.

سجل هدف المنتخب الوطني المهاجم صالح الطاهر سعيد، في الدقيقة التاسعة من زمن الشوط الأول إثر تمريرة لاعب الوسط، فيصل البدري، وعدل فريق أمانة بغداد النتيجة عن طريق ركلة جزاء تسبب فيها المدافع طارق الجمل لأحد لاعبي الأمانة العراقي.

يذكر أن فريق أمانة بغداد أحد فرق الدوري العراقي الممتاز والمتأهل في الموسم الماضي للمرحلة النهائية للتتويج باللقب.

دخل المنتخب الوطني الشوط الأول من المباراة بتشكيل ضم: خالد الورفلي وأحمد شلبي وطارق الجمل والمعتصم المصراتي ومؤيد القريتلي وفيصل البدري والسنوسي الهادي والمعتصم المصراتي ومفتاح طقطق وأحمد جمعة وصالح الطاهر.

وشهدت المباراة خشونة زائدة من جانب الفريق العراقي الذي اعتمد على القوة البدنية، حيث خرج ثلاثة لاعبين جراء الإصابة وهم فيصل البدري وأحمد جمعة ومفتاح طقطق، ودخل بديلاً عنهم سفيان بن عمران وصدام الورفلي ومؤيد اللافي.