الليبي الفيتوري في مواجهة مورينيو بمانشستر يونايتد

حقق الفريق الرديف لمانشستر يونايتد الإنجليزي الذي يلعب له المحترف الليبي الصادق الفيتوري فوزًا كبيرًا على حساب فريق سالفورد بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدف وحيد ضمن الاستعدادات للموسم المقبل.

وينتظر الفيتوري التصعيد إلى الفريق الأول واللعب تحت قيادة المدرب الجديد لفريق الكرة الأول البرتغالي جوزيه مورينيو، وذلك حال حفاظه على ثبات مستواه وتألقه المستمر، كما نقل موقع «ليبيا المستقبل».

ويبلغ الصادق الفيتوري من العمر 22 عامًا، ويسعى لتثبيت أقدامه في عالم الاحتراف في ظل تواجده ضمن الفريق الرديف بالنادي الإنجليزي العريق.

المزيد من بوابة الوسط