شركة روسية تصمم درونًا يستخدمه «جندي المستقبل»

(أرشيفية: الإنترنت)

صممت شركة كرونشتات الروسية من بطرسبورغ درونا صغيرا سيزود به «جندي المستقبل».

وجاء على موقع الشركة الإلكتروني أن الدرون البالغ وزنه 180 غراما فقط يدخل في تشكيلة بزة «جندي المستقبل راتنيك - 3» للجيل الثالث، وفق «روسيا اليوم».

واختبرت الشركة درونها في ميدان تدريب خاص حين اجتاز الحواجز بمختلف أنواعها وعبر منشآت مهدمة ودخل نوافذ وأبوابا وخرج منها.

ويمكن التحكم في الدرون يدويا، كما يمكن أن يعمل أوتوماتيكيا حسب برنامجه الداخلي المحمل على حاسوبه مسبقا.

وقال كبير مصممي المشاريع الخاصة في شركة كرونشتات، بافيل ريجكوف، إن بمقدور الدرون استطلاع أجواء تحيط بالجندي وتحديد إحداثيات الأهداف ومواقع الجنود.

ستتضمن بزة «جندي المستقبل» للجيل الثالث بضعة درونات صغيرة من شأنها مساعدة الجندي في التوجه عند خوض القتال في المدينة أو الغابة أو الصحراء، علما بأن البزة تزود بحاوية توضع داخلها درونات، لا يزيد حجما عن مخزن رشاش. لذلك يمكن أن يأخذ الجندي درونين أو ثلاثة درونات ليطلقها بغية الاستطلاع.

وعند انطلاق الدرون من الحاوية، يتصل أوتوماتيكيا بنظام رصد البزة. أما الجندي، فيسيطر عليه بواسطة لوحة إلكترونية خاصة، وينقل الصورة التي يبثها الدرون إلى جميع الأفراد المشاركين في العملية الحربية.

كما تزود البزة بخوذة شفافة، تعرض واجهتها الداخلية للجندي معلومات عن الوحدات في ميدان القتال وتوزع حقول الألغام ونقاط الاستناد النارية الصديقة والمعادية.

وتزود الخوذة أيضا بكاميرا للرؤية الليلية ومستشعرات من شأنها تقييم الموقف القتالي حول الجندي.

المزيد من بوابة الوسط