لماذا قررت أستراليا قتل مليوني قطة؟

شمل القرار القطط البرية وقطط الحقول (الإنترنت)

نقل موقع «ميل أونلاين» البريطاني عن الحكومة الأسترالية قرارها قتل مليوني قطة بحلول عام 2020، مما أثار جماعات حقوق الإنسان المحلية والعالمية.

وشمل القرار القطط البرية وقطط الحقول، بسبب الهجمات التي تشنها على العديد من المخلوقات والقضاء عليها، مثل الزواحف والطيور، حسب «سكاي نيوز عربية».

وتشير تقارير إلى أن القطط تقتل نحو 377 مليون طير و649 مليون سحلية سنويًا، الأمر الذي يحول دون تخصيب التربة، وبالتالي نقص في الإنتاج الزراعي.

وانتقدت العديد من جمعيات حماية الحيوان في أستراليا ودول أخرى قرار السلطات الأسترالية، خصوصًا أنها ستلجأ إلى سموم محظورة للتخلص من القطط.

وتعتقد جمعيات حماية الحيوان أن تسميم القطط بواسطة النقانق السامة، المصنوعة من لحوم الكنغر ودهن الدجاج وخليط من الأعشاب، وأشياء أخرى.

وتهدف خطة السلطات الأسترالية إلى قتل القطط أو تقليص أعدادها بصورة كبيرة في مساحة تزيد على 12 مليون هكتار، بالإضافة إلى إفناء جميع القطط في 5 جزر أسترالية، وإيجاد 10 مناطق داخل أستراليا خالية تمامًا من القطط.

وتهاجم القطط الطيور المختلفة، بما فيها الببغاوات، والعظايات والسحالي، ومن بينها 11 نوعًا من السحالي مهددة بالانقراض.