اكتشاف بلدة قديمة هجرها السكان في فرنسا

اكتشاف بلدة قديمة هجرها السكان خلال عملية حفريات أثرية في فرنسا (أرشيفية:انترنت)

أعلن المعهد الوطني للبحوث الأثرية الوقائية، اكتشاف علماء آثار خلال عمليات الحفر والتنقيب في كمونة بونتارليه، أنقاض بلدة فرنسية اختفت فجأة كما ظهرت.

ويشير بيان المعهد المنشور على موقعه، إلى أن علماء الآثار توصلوا إلى استنتاج أن هذه البلدة تأسست في القرن السادس الميلادي، وكانت بلدة كبيرة في ذاك الوقت، وفقا لموقع «روسيا اليوم».

وحفر علماء الآثار حوالي عشرة مبانٍ كبيرة مستطيلة مساحة كل مبنى 200-300 متر مربع، بالإضافة إلى مقبرة عثروا فيها على أربعة قبور، وتشير مجموعة المجوهرات والحلي التي عثر عليها في المقبرة، إلى أن الأثرياء كانوا يعيشون في هذه البلدة القديمة.

وأثبت الخبراء، أنه بعد مضي حوالي 150-200 عام على تأسيس البلدة، هجرها السكان فجأة وبسرعة في نهاية القرن السابع الميلادي.

ولم يعثر علماء الآثار خلال عمليات الحفر والتنقيب على أي دليل يشير إلى تعرضها لهجوم كبير، أو حريق، ويعتقدون أن السكان هجروا البلدة ضمن حملة هجرة جماعية في حينها.

المزيد من بوابة الوسط