دببة تعزز الحجر المنزلي لسكان حي تالين

دببة تجبر سكان حي في تالين على ملازمة المنازل (أ ف ب)

تسببت دببة تجول بحرية في الشوارع، في إرغام سكان أحد أحياء تالين عاصمة إستونيا على البقاء في منازلهم، ليعزز ذلك ملازمتهم بيوتهم ضمن الإجراءات الاحترازية بغرض وقف انتشار وباء كوفيد-19.

وشوهدت الحيوانات وهي على الأرجح أم وصغارها للمرة الأولى، صباح الخميس، على دروب حرجية في منطقة هابيرستي ومن ثم في موقف سيارات تابع لإحدى المدارس، حسب «فرانس برس».

وطلبت السلطات من سكان هذه المنطقة توخي الحذر «ولجم الكلاب عندما يرون دببة والاتصال بخط الطوارئ». وأضافت أنها تواصل عمليات البحث مرجحة أن تكون الدببة غادرت الحي.

وكانت البلدية أعادت تنظيم السير سامحة فقط بوسائل النقل المشترك في حين حاولت الخدمات المعنية وصيادون مجهزون بطائرات مسيرة تحديد مكان تواجد الحيوانات. أرسلت إلى المنطقة كلاب مدربة وطبيب بيطري من دون أي نتيجة.

المزيد من بوابة الوسط