تحسن المواصفات الفنية للخامات النفطية المستحدثة في ليبيا

ورشة عمل حول اقتصادات الخامات النفطية الليبية (المؤسسة الوطنية للنفط)

توصلت نتائج أبحاث حديثة، أجراها معهد النفط الليبي، إلى تحسن المواصفات الفنية للخامات المستحدثة في ليبيا. وذلك خلال ورشة عمل عُقدت اليوم الإثنين حول اقتصادات الخامات الليبية بالمقر الرئيسي للمؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، بمبادرة من المعهد.

حضر الورشة كل من أنور عقيل مدير إدارة الإنتاج، ونعيمة صوان مديرة إدارة تسويق النفط الخام والغاز الطبيعي، وأحمد الويفاتي مدير إدارة التطوير الاحتياطي المكلف، وإخصائيي التفتيش والقياس بالمؤسسة، ومن جانب معهد النفط الليبي حضر كمال المنتصر رئيس لجنة الإدارة المكلف، وعدد من مديري الإنتاج والعمليات بالشركات النفطية، بالإضافة إلى لفيف من المهندسين والمختصين من مختلف الإدارات الفنية بالمؤسسة الوطنية للنفط ومعهد النفط الليبي والشركات النفطية المشغلة.

- الحويج وصنع الله يناقشان الخارطة الاقتصادية والاستثمارية وتنويع مصادر الدخل
- عون يبحث الصعوبات التي تواجه مجمع مليتة النفطي

وناقشت الورشة العرض الذي تقدم به المختصون بمعهد النفط الليبي حول مقترح تحسين العائدات الاقتصادية للخامات الليبية، وأثرها على تحسين مواصفات الخامات المستحدثة، حيث أُثيرت عديد الملاحظات من المشاركين، التي أكدت في مجملها أهمية هذا المشروع الاستراتيجي للتقليل من عدد الخامات الموجودة حاليًا، ودمج بعضها للحصول على خامات حديثة ذات مواصفات فنية وجدوى اقتصادية عالية.

وجرى عرض نموذجين كمثال لخلط عينات من بعض الخامات كخامي «آمنا» و«سيرتيكا»، وكذلك خامات «آمنا» و«أبو الطفل» و«الزويتينة»، نظرًا لتقارب الحقول وخطوط الشحن الرئيسية لتلك الخامات وموانئ التصدير الخاصة بها، حيث بينت نتائج خلط عينات تلك الخامات تحسنًا في المواصفات الفنية للخامات المستحدثة.

وفي نهاية الورشة أكد المشاركون ضرورة أخذ كافة الملاحظات الفنية التي أُثيرت خلال الورشة، خاصة ملاحظات إدارة الإنتاج وإدارة تسويق النفط الخام والإدارة العامة للتفتيش والقياس، مؤكدين ضرورة استمرار مشاركة كافة الشركات والإدارات الفنية بالشركات في إنجاح هذا المشروع، واقترح الحاضرون تشكيل فريق فني متخصص لوضع كافة الشروط والمواصفات.

ورشة عمل حول اقتصادات الخامات النفطية الليبية (المؤسسة الوطنية للنفط)
ورشة عمل حول اقتصادات الخامات النفطية الليبية (المؤسسة الوطنية للنفط)

المزيد من بوابة الوسط