عميد زليتن يتوقع الاتجاه للغلق الجزئي بسبب تطورات الوضع الوبائي

عميد بلدية زليتن، مفتاح حمادي، خلال مؤتمر صحفي, 22 يوليو 2021

توقّع عميد بلدية زليتن، مفتاح حمادي، اتجاه البلدية للغلق الجزئي خلال اليومين المقبلين، مع تطورات الوضع الوبائي في البلدية، مؤكدًا أن القرار سيرجع للمختصين عن الوبائيات في البلدية، فيما طالب الأجهزة الأمنية بالاستعداد لأي «طارئ».

وطالب حمادي، في مؤتمر صحفي اليوم، بفرض غرامات رادعة على المخالفين للإجراءات الاحترازية، خصوصًا أن «الغرامات أفضل رادع»، حسب قوله، لاسيما على مستوى التجمعات التي تتسبب في سرعة انتشار الوباء.

- عميد زليتن يحذر من «انهيار المنظومة الصحية» في البلدية بسبب زيادة إصابات «كورونا»

فيما عبّر عن خشيته من انهيار المنظومة الصحية في البلدية مع زيادة الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد، قائلًا: «نتمنى ألا نصل لمرحلة انهيار صحي داخل البلدية لأن الوضع كل يوم يسوء أكثر».

وأوضح أن مدينة زليتن تشهد في الآونة الأخيرة، تزايد حالات الإصابة بـ«كورونا»، وازدحام أقسام العزل والحجر الصحي، مطالبًا أهالي البلدية بالالتزام بالإجراءات الصحية والوقائية خلال الفترة المقبلة، «وليس كما حدث من تجمعات كبيرة وازدحام في أول أيام العيد».

وتوقع أن يشهد الأسبوعان المقبلان، وضعًا سيئًا على المستوى الوبائي، حسب المؤشرات الحالية، بعدما سجلت أقسام العزل دخول حالات كثيرة.

فيما طالب وزارة الصحة بزيادة مساهمتها بتوفير الاحتياجات الصحية للبلدية بشكل أكبر، كما طالب الحكومة بتخصيص مبلغ للطوارئ للجائحة قبل أن «تنتشر في عموم ليبيا».

 

المزيد من بوابة الوسط