كوبيش: مناقشة الوضع في ليبيا خلال جلسة بمجلس الأمن 15 يوليو

جلسة سابقة لمجلس الأمن الدولي. (أرشيفية: الإنترنت)

كشف المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش أنه يعتزم مناقشة الوضع في ليبيا، بما في ذلك ما ملف الانتخابات وما يحدث في تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار مع أعضاء مجلس الأمن الدولي بنيويورك 15 يوليو المقبل.

وأوضح كوبيش، في بيان الخميس، أن المجلس سيُعقد اجتماعا وزاريا برئاسة فرنسا «وفرصة أخرى لتحشيد دعم المجتمع الدولي لهذه الأهداف بالغة الأهمية التي وضعها الشعب الليبي لنفسه من أجل تنفيذها وتحقيقها».

وفيما يخص اجتماع ملتقى الحوار السياسي الليبي أخيرا في جنيف، قال: «الاجتماع لم يشهد إخفاقاُ، لقد كانت جلسة مفيدة للغاية ناقشت الأفكار والمقترحات المختلفة التي ينبغي أن تسير بالبلاد نحو الانتخابات وسنواصل العمل مع الملتقى وتيسير اجتماعاته».

وواصل: «بمجرد أن ينتهي هذا الأسبوع، نود أن نرى استمرار عمل اللجنة التي تم إنشاؤها في جنيف للمضي قدماً في توحيد مختلف المقترحات وخلق بعض الأفكار حول كيفية العمل على قاعدة دستورية لإجراء الانتخابات».

وأشار إلى مسؤولية مجلس النواب بالتشاور مع المجلس الأعلى للدولة عن «إعداد التشريعات اللازمة والعمل على إقرار القاعدة الدستورية لإجراء الانتخابات وكان هذا محور المناقشات التي أجريتها مع رئيسي هاتين المؤسستين» في الأيام الماضية. كما أشاد بعمل المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في فتح عملية تسجيل الناخبين الاحد الماضي.

المزيد من بوابة الوسط