وزيرة الداخلية الإيطالية عقب لقاء معيتيق: ندعم «الوفاق» لإحلال الاستقرار بالأراضي الليبية

معيتيق خلال لقائه في روما مع وزيرة الداخلية الإيطالية، 12 يناير 2020. (صفحة معيتيق على فيسبوك)

قالت وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورغيزي، إن بلادها تقدم «أقصى دعم لحكومة الوفاق في عملية إحلال الاستقرار على الأراضي الليبية».

جاء ذلك التصريح عقب لقائها نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق، في العاصمة الإيطالية روما، أمس الثلاثاء، حسب وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وتابعت: «لقد أتيحت لنا الفرصة في الأشهر الأخيرة للقاء (مع ممثلي الوفاق) بانتظام، (في ظل) حوار صريح وبناء دائما، وتعزيز الروابط بين بلدينا».

وشددت على أن «إيطاليا كانت وستبقى دائما إلى جانب ليبيا في عملية تعزيز مؤسساتها وإعادة انطلاقها الاقتصادي والاجتماعي»، مضيفة أنه «على ضوء الانتخابات العامة (المقررة في ديسمبر المقبل)، يبقى التزام إيطاليا عاليا ومراعيا لاحتياجات ورغبات الشعب الليبي».

ولفتت إلى أن إيطاليا «تحرص على وضع السلام في ليبيا في قلب اللقاء مع المحاورين الدوليين، وبشكل خاص، المؤسسات الأوروبية وبقية دول منطقة المتوسط».

يذكر أن معيتيق كشف عن تناول لقائه مع لامورغيزي مسألة تنفيذ بنود الاتفاقية الموقعة بين ليبيا وإيطاليا في مجال تدريب ورفع كفاءة منتسبي وزارة الداخلية، وإمكانية «وضع مبدأ عام فيما يخص تبادل سجناء البلدين في المستقبل».

المزيد من بوابة الوسط