الأمم المتحدة: تجربة عملية للتخلص من استخدام الأكياس البلاستيكية في ليبيا

ليبيون يحملون أكياسا بديلة للبلاستيك في سوبر ماركت بطرابلس. (برنامج الأمم المتحدة الإنمائي)

أكد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا، اليوم الأحد، سعيه للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية وحث المواطنين على استعمال بدائل لا تساهم في تلوث البيئة.

وقال البرنامج إن الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد من أكبر الملوثات البيئية، ولذلك قام مختبر التسريع التابع للبرنامج بتجربة لمدة أسبوعين في أحد المحال الكبرى بطرابلس، حيث تم تقديم أكياس البقالة القابلة لإعادة الاستخدام للزبائن كبديل للبلاستيكية ومراقبة استجابتهم للتجربة.

وأضاف: «بناء على النتائج، من الممكن أن تستحدث البلدية سياسات لتقليل استخدام الأكياس البلاستيكية في المتاجر».

وتسعى الأمم المتحدة للحد من كمية المواد البلاستيكية التي تلقى في القمامة من جميع دول العالم كل عام والتخلص منها تماما.

وتقول مديرة التجارة الدولية بـ«الأونكتاد» اميلا كوك-هاميلتون إن «التلوث البلاستيكي كان بالفعل أحد أكبر التهديدات لكوكبنا قبل تفشي فيروس كورونا، لكن الطفرة المفاجئة في الاستخدام اليومي لبعض المنتجات للحفاظ على سلامة الناس ووقف انتشار المرض، تجعل الأمور أسوأ بكثير».

ليبي يحمل أكياس بديلة للبلاستيك في سوبر ماركت بطرابلس. (برنامج الأمم المتحدة الإنمائي)

المزيد من بوابة الوسط