المندوب الألماني يدعو إلى «انسحاب كامل وفوري» للمقاتلين الأجانب من ليبيا

مندوب جمهورية ألمانيا الاتحادية في جلسة مجلس الأمن الدولي حول ليبيا، 19 نوفمبر 2020. (الأمم المتحدة)

دعا مندوب ألمانيا لدى الأمم المتحدة إلى «ضرورة احترام المجتمع الدولي طموحات الليبيين والالتزام الكامل بوقف إطلاق النار والامتثال كذلك لحظر توريد الأسلحة» المفروض على ليبيا.

جاء ذلك خلال مداخلة للمندوب الألماني في جلسة لمجلس الأمن الدولي قدمت خلالها الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني وليامز، إحاطة عن تطورات الأوضاع في ليبيا.

وشدد المندوب الألماني على ضرورة «الانسحاب الكامل والفوري للقوات الأجنبية والمقاتلين الأجانب والمرتزقة» من ليبيا، موضحًا أن هذا الانسحاب يعني «الخروج من ليبيا وليس إعادة تجميع المقاتلين وكأنهم في تدريب».

المزيد من بوابة الوسط