«البريقة» تعلن حلا لأزمة الوقود في المناطق الوسطى والشرقية

أحد العاملين في شركة البريقة للنفط, (صفحة الشركة على فيسبوك)

أصدرت شركة البريقة لتسويق النفط، بيانا توضح فيه أسباب أزمة الوقود بالمناطق الوسطى والشرقية، وطرحت الشركة حلا بالاستمرار بعرض القوائم للمحطات والمدن يوميا وتوسيع المعلومات بحيث لا تقتصر على مستودع المنقار فقط، بل ستشمل جميع مستودعات الإدارة العامة للمناطق الوسطى والشرقية ( طبرق و البريقة و السرير).

وأكدت الشركة في البيان أنها تواجه بعض الصعاب الخارجة عن إرادتها أو إدارتها، وعلى رأسها سوء الأحوال الجوية، الذي أدى إلى تأخير وصول ناقلة وقود بنزين أعلنت عنها صباح أمس السبت، وكذلك علو مستوى مياه البحر مما حال دون وصولها بالوقت المحدد.

شركة البريقة تكشف سبب أزمة الوقود بالمنطقة الشرقية

ولفتت إلى أن محطات توزيع الوقود الأرضية الموجودة بجميع المدن لا تتبع شركة البريقة إداريا أو فنيا، موضحة أن عمليات توزيع الوقود تجري وفق طلبات مكاتب المبيعات التابعة لهذه الشركات، بكل منطقة من خلال شركات التوزيع (نفط ليبيا - الراحلة - الشرارة الذهبية - والطرق السريعة )، بينما ينحصر دور شركة البريقة في توفير مخصصات إجمالية يومية لكل شركة، و«رغم ذلك تتدخل الشركة أحياناً لحل المختنقات التي تحدث بسبب نقص الوقود».

وبحسب البيان، فإن مهمة شركة البريقة هي توفير الوقود بأنواعه والغاز السائل لمؤسسات الدولة وعامة المرافق الحيوية بالبلاد وكبار المستهلكين، بهدف توفير الراحة للمواطن «المستهدف الأول» بخدمات الشركة.

المزيد من بوابة الوسط