اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد لبحث الأوضاع الراهنة

اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)

انطلقت في مدينة بني وليد، اليوم السبت، أعمال لجنة المتابعة المنبثقة من اللقاء التشاوري بني وليد، بحضور عدد كبير من مشايخ المدن والقبائل في المنطقتين الغربية والجنوبية.

وبحث الحضور خلال الجلسة الافتتاحية «الأوضاع التي تمر بها ليبيا»، إلى جانب نتائج الجلسات السابقة، مؤكدين «رفضهم جميع التدخلات في الشؤون الليبية»، والدعوة إلى لم الشمل وتوحيد صف الليبيين.

وشددوا في بيان تلقته «بوابة الوسط» على ضرورة «مشاركة جميع القبائل الليبية دون استثناء من أجل إيجاد حل ورؤية مشتركة بين القبائل والمكونات الليبية لإخراج الوطن من النفق المظلم».

- وفود من المناطق الغربية في بني وليد لمناقشة الأوضاع التي تمر بها ليبيا

وشهد شهر يوليو الماضي، آخر اجتماع للجنة المتابعة المنبثقة من اللقاء التشاوري بني وليد، بحضور عدد كبير من مشايخ المدن والقبائل الغربية والجنوبية؛ لبحث الأوضاع التي تمر بها ليبيا.

وبحث الاجتماع «اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الوضع الراهن، لحقن دماء الأخوة ونزع فتيل الحرب وحقن دماء شبابنا، وإعادة أمر الليبيين لليبيين أنفسهم»، إضافة إلى «العمل على الحل الليبي ـ الليبي بكل جدية، ليتحول الصراع المسلح على السلطة إلى تنافس سلمي يجنب الوطن شبح التقسيم، وذل الوصاية الأجنبية على مقدرات وقوت عموم الليبيين»، حسب بيان للمجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة.

اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)
اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)
اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)
اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)
اجتماع وفود من المنطقتين الغربية والجنوبية في بني وليد، 3 أكتوبر 2020. (بوابة الوسط)

المزيد من بوابة الوسط